بالصور..."أمان" و"إعلاميون بلا حدود" تفتتحان أيام تحليل الإعلام والفساد

10.09.2014 08:27 PM

رام الله - وطنافتتح الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان" بالتعاون مع مؤسسة "إعلاميون بلا حدود" ورشة أيام تحليل الإعلام والفساد  والمساءلة الإعلامية بمشاركة 25 صحفية وصحفية من مختلف إذاعات الضفة الغربية حضروا لمناقشة مدى انخراط الإذاعات المحلية في جهود مكافحة الفساد وأفضل الجهود التي تؤدي لتحقيق أفضل أداء لبرامج المساءلة الإذاعية.

وقال فضل سليمان مشرف الإعلام والتدريب في "أمان" أن هذه الأيام الثلاثة تأتي في سياق هدف أمان لتحفيز وإدماج الإعلام المسموع في جهود مكافحة الفساد، حيث يعتبر الإعلام المحلي المسموع فاعلاً ومؤثراً في الرأي العام الفلسطيني ولابد أن يقوم بدوره في المطالبة بالمعلومات والمساءلة وكل ماله علاقة بإدارة الشأن العام وأيضا التوعية بحقوق الناس بالمعرفة والمشاركة لخلق بيئة رافضة للفساد والتجاوزات.

وأضاف سليمان أن هذه الورشة  على أسلوب التحليل النشط لخبرة المشاركين والأخذ بملاحظاتهم في تخطيط الأنشطة الإعلامية، وكما وتحدث سليمان عن أهمية المساءلة الإعلامية  في تعزيز ثقة المجتمع بوسائل الإعلام وحل مشاكل الجمهور من خلال برامج المساءلة وطريقة اختيار المشكلة والضيوف والحوار والأداء.

بدروه، رحب مدير عام  "إعلاميون بلا حدود" باستضافة المؤسسة للورشة وتنظيمها وأشاد بأهمية برنامج المساءلة الإذاعية التي تنفذه "أمان" لما لها من تأثير على المجتمع خاصة في ظل انتشار وسائل الإعلام المسموع بالضفة واعتماد المواطن عليها.

وقال زماعره إن اليومين القادمين من أيام تحليل الفساد والإعلام ستحمل الكثير للزملاء الصحفيين والصحفيات المشاركين من إذاعات الضفة الغربية والاستفادة من تجاربهم.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير