الاحتلال يفرج عن أسير من رفح ويبقى شقيقيه

14.08.2014 11:42 AM

وطنأكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن سلطات الاحتلال ستفرج، اليوم الخميس، عن الأسير سامي خليل سالم أبو شلوف (26 عامًا) من مدينة رفح جنوب قطاع غزة بعد قضاء فترة محكوميته بالكامل.

وأوضح الناطق الإعلامى للمركز رياض الأشقر بأن أبو شلوف، المعتقل منذ عام 2008، وحكم عليه الاحتلال بالسجن لمدة 6 أعوام ونصف بتهمة مساعدة فصائل المقاومة في رصد تحركات آليات جيش الاحتلال الإسرائيلي، مضيفا "قضى مدته بالكامل وأفرج عنه اليوم من سجن ريمون الصحراوي".

وأشار إلى أن لـ أبو شلوف شقيقين أسيرين في سجون الاحتلال، كامل وكمال.

وأوضح أن كمال يقضى حكما بالسجن لمدة 12 عامًا، ومعتقل منذ عام 2003، بينما شقيقه كامل يقضى حكما بالسجن لمدة 7 أعوام، واعتقل مع سامي فى نفس اليوم بتهمه مساعدة المقاومة.

وبين أنه بالإفراج عن الأسير سامي أبو شلوف، يصل عدد أسرى مدينة رفح إلى 77 أسيرًا، يضاف إليهم 3 أسري مدنيين تم اعتقالهم خلال الحرب البرية الأخيرة على قطاع غزة بعد اجتياح المنطقة الشرقية لرفح وهم: سمير أبو لولي (48 عامًا)، وعبد القادر شلوف (50 عامًا)، ونافذ شلوف، وثلاثتهم يتواجدون الآن فى مركز تحقيق "عسقلان".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير